أكثر المنازل غرابة في موسكو


موسكو هي أكبر مدينة في أوروبا وتشتهر بعجائبها المعمارية ، والقباب الذهبية المتوهجة، ومن يزورها يشاهد فيها العجائب المعمارية ، بداية من حصون العصور الوسطى حتى ناطحات السحاب الزجاجية ، واقع الأمرإنه من الصعب وصف جميع معالمها ، فهيا مدينة تدهشك وتفاجئك دائماً ، وبعيداً عن مواقعها الأشهر مثل الساحة الحمراء والكرملين، تتمتع موسكو بالكثير من الأماكن الغريبة المثيرة للإهتمام والجدل حتى يومنا هذا ، فهي بعيدة كل البعد فى شكلها عن أن تكون مبانى تاريخية قديمة ،وإليكم ثلاث مبانى منهم ، على أن تتبع فى مقالات أخرى لاحقا والتي تستحق البحث،والإستكشاف والزيارة

منزل البيضة الحمراء الزاهية

منزل البيضة الحمراء والمبنى الملحق به

عندما تمشي فى أحد الشوارع فى وسط موسكو وبالتحديد على طول شارع ماشكوف بالقرب من محطة مترو تشيستى بروديه….. وفجأة ترى بيضة حمراء زاهية بحجم قصر صغير، تريد التوقف وفرك عينيك:هل رأيت ذلك من قبل  ؟  تبدو جميلة بالطبع وعجيبة ! ، إنه حقًا مبنى ؟  نعم و يسمونه أهل موسكو ” منزل البيضة الحمراء”، تم بناؤه عام 2002 ،إشترك فى التصميم المهندسون المعماريون سيرجي تكاشينك ،وأوليج دوبروفسكي،ومالك المكان مارات جيلمان، استمر العمل في المشروع لمدة ثلاث سنوات،تم تصميم المبنى كمبنى سكني خاص لعائلة واحدة، وهوملحق بمبنى سكنى عادي مستطيل الشكل من ثمانية طوابق يُعتبر رسميًا جزءًا منه

قصة المبنى ( البيضة) ومواصفاته

سقف المنزل من الداخل

تتكون البيضة من ثلاثة طوابق وقبعة عليا أو الدور الأخير دافئ مع نوافذ مستديرة، الطابق العلوي عبارة عن غرفة واحدة كبيرة الغرفة جميلة للغاية – السقف ملوّن بأسلوب عصر النهضة ، والجو الرومانسي العام يكمله ثريا كريستالية أنيقة وستائر ضخمة ، كما لو كنت فى قاعة قصر ملكى قديم ، مناسبة فقط لإقامة بعض المعارض أو جلسات التصوير أو الأحداث الرسمية، بنى هذا المبنى من الطوب المترابط على إطار معدني مبطن بالسيراميك الجميل من الخارج ، ومغطى أيضًا بالنحاس والجص، تبدو البيضة جميلة للغاية واحتفالية بفضل البطانة الأصلية ،مساحة المبنى بالكامل (342 متر مربع) يحتوى فقط على خمس غرف معيشة ، كلها غرف مستديرة ، يقف على أرجل مجعده ، الطابق السفلي نوافذ مستديرة ، كوات محجوزة للممر وغرف المؤن ، ليس سكني، جدران الطوب العازلة سميكة للغاية ، ويحتوي المبنى أيضًا على نظام لتنقية الهواء ، ويتميز المبنى بالسمات الحديثة  مصعد شفاف ، وسلم حلزوني ، وساونا ، وصالة رياضية ، ومطبخ مع غرفة طعام كبيرة تم الانتهاء من التصميمات الداخلية من الرخام والخشب الطبيعي والجص بالإضافة إلى ذلك ، يوجد في الطابق الأرضي جراج يتسع لعدة سيارات

مبنى مثير للجدل فعلاً و تسبب في الكثير من الجدل، اعتبره البعض أنها مجموعة لا طعم لها ، والبعض الآخر اختراق في العمارة ،وتقريباً النقطة المضيئة الوحيدة التى اتفق عليها الجميع هوالتشابه الواضح بينه وبين بيضة فابرجيه التذكارية وروسيا القيصرية في القرن التاسع عشر ، ولكن بغض النظر عمن يقول ذلك ، هناك شيء واحد واضح : المبنى غير عادي للغاية ويمكن اعتباره بحق معلمًا بارزًا في موسكو، حتى أن بعض شركات السياحة تدرجه أحيانًا في مسار الرحلة للسياح كرمز لـعصر مضى

منزل الشراع العملاق في خودينسكي

منزل الشراع العملاق في خودينسكي

ظهر المبنى الأكثر إثارة للجدل في القرن الحادي والعشرين والذى أطلق عليه “بيت الشراع” عام2007 في شارع خادينسكايا شمال موسكو،يشبه المبنى العملاق بالفعل شراعًا منتفخًا في الريح وهو جزء من المجمع السكني “جراند بارك”،و تبلغ الإجمالية 400 ألف متر مربع، وارتفاعه 24 طابقا ، ويبدو فخمًا ويثيرالفضول ،وقصة هذا المبنى مثيرة للاهتمام أيضًا

أصل التسمية وتاريخ المكان

الطائرة تهبط في علي أول مدرج جوي في موسكو فى ( قرية خودينكا) ١٩١٨

أطلق على المبنى عده أسماء منها : “بيت الأذن” ،و “بيت الحلزون” ،وحتى “البيت العملة” ، “بيت الشراع” ، “نصف القُطر” على الرغم من أن شكله ليس مستديرًا على الإطلاق، ولكن الأهم من ذلك كله ، أنه يبدو بالفعل مثل الشراع ، لذلك إستقر الاسم على” بيت الشراع”، إن هذه المنطقة  لها تاريخ قديم جدا ومرت عليها أحداث تاريخية هامة على مر التاريخ الروسي فعلى سبيل المثال :هذا المبنى بنى على أرض تاريخية كانت محل نزاع بين الأمراء الروس حيث كان عبارة عن  قرية تسمى( قرية  خودينكا) فى القرن الرابع عشر حيث كان الصراع على اشده بين دوقية موسكو و قرية تفير والذي انتصر فيه دميتري دونسكوي “أمير موسكو وفلاديميرالمعظم الذي واصل سياسة والده لتوحيد المناطق الروسية حول موسكو وتمت في عهده انتصارات عسكرية مهمة على القبيلة الذهبية أهمها انتصاره الساحق في معركة كوليكوفو (1380) ، وفى العصر الحديث عام 1918 أقيم فى هذا المكان أول عرض عسكري للجيش الأحمر، كما إحتفل بعيد العمال على نفس الأرض ، وما يقرب من مائة عام كان يوجد عليه  أول مدرج جوي في موسكو وطارت آخر طائرة منه في عام 2003 ، ولعدة قرون ، كانت هذه الأحداث الهامة أو تلك تحدث باستمرار فى هذا المكان قرية  خودينكا

إعادة الإعمار و التصميم الهندسي

في عام 2004 ، بدأ تقسيم المنطقة وتم تحويلها إلى حى سكنى حديث مع بناء واحدا من أضخم المراكز التجارية “أفيا بارك “،مركز ضخم للتسوق والترفيه وحلبة للتزحلق على الثلج ،المنطقة الآن تشبه مدينة المستقبل حيث تم تشييد العديد من المبانى الحديثة الغير عادية، في البداية لم يكن لدى مهندسي المشروع أندريه بوكوف و بوريس أبوريفيتش بوروفسكي خطط لبناء مبنى على شكل شراع لم يكن هناك سوى هدف واحد هو تصميم أطول منزل في أوروبا ، مع الأخذ في الاعتبار المنظر العام للمنطقة حيث بنىت مدرسة واستاد بالقرب من المنزل ولا يمكن حجبها ، ويجب أن يدخل ضوء الشمس الكافي إلى النوافذ ،يوجد في قلب المنزل قوسان ولا يختلف نصف قطرهما عرض المبنى في المركز واحد ، وعلى الحواف آخر بشكل عام ، (الطوابق العليا من المداخل ليست على نفس المستوى ، لذلك تم عمل قوسين مجوفين للشبكات الهندسية والاتصالات الأخرى) المنزل ضيق للغاية ، لذلك يبدو أنه مسطح تمامًا ، استمر البناء لعدة سنوات أثناء تصميم المبنى وتشييده ، كان لا بد من أخذ عدد من العوامل في الاعتبار ، مما يتطلب حلولًا هندسية ومعمارية جديدة هذه آليات مصاعد غير قياسية ، والصعوبات في تنظيف الثلج من سقف مائل ، والتخطيط غير المتكافئ للشقق ، وكل هذه الصعوبات فقط لأن المبنى مقوس وكما يقولون فى موسكو “فإن الجمال يتطلب بعض من التضحية”، المنزل مقسم إلى عدة أقسام ، كل منها له مدخل خاص به لوبي ومصاعد خاصة به ،يوجد في الجزء العلوي من المبنى 272 شقة فى 24 طابقًا ، وتقع العديد من المنظمات في الطوابق الأرضية ،والباقي سكني، ومن المثير للاهتمام أن المنزل يحتوي على تراسات زجاجية مصممة لتجهيز حديقة شتوية تقع في نهاية الشقق

موضوع المستطيل الأحمر

المستطيل الأحمر

المستطيل الأحمر في وسط المنزل ، والذي يبدو وكأنه رقعة ، يستحق اهتمامًا خاصًا هذه الكتلة الغريبة ليست على الإطلاق فكرة إبداعية عن المهندسين المعماريين ، ولكنها ظهرت هنا نتيجة لاختلافهم مع المستثمرين ففى البداية ، خطط المهندسون المعماريون لترك مساحة فارغة في وسط “بيت الشراع” تطل على متحف الطيران الموجود خلف المبنى  لكن اعترض المستثمرون واعتبروها استخدامًا غير منطقي للمنطقة ، لأنه كان من مصلحتهم بيع أكبر عدد ممكن من الشقق، لذلك اضطرالمهندسون لملء “الحفرة” بشقق بناءً على طلب المستثمرين، تخلى المهندسون المعماريون عن الفكرة الأصلية المتمثلة في ترك الشرفات في نهايات المبنى مفتوحة (يجب أن تكون مصقولة) وجعل الواجهة سلسة ونتيجة لذلك كان للنوافذ أعماق مختلفة

منزل الشراع من زاوية مثيرة للاهتمام

منزل الشراع فى المساء

أما بالنسبة للقيمة المعمارية للمبنى فلا تزال الخلافات مستمرة ،شخص ما يعتبره جميلاً وفخمًا ، شخصًا ما  سخيفًا ، فاشلًا، ومع ذلك  تبقى الحقيقة منذ مايقرب من ١٠ أعوام  مضت على إنشاء المبنى أطلق تصويت على الانترنت على أفضل مبنى ضمن ١٢ مشروعاً آخرين وحصل بيت الشراع على أعلى نسبة تصويت كأفضل مبنى لتلك الفترة، ويعتبره بعض خبراء الهندسة المعمارية المنزل الأكثر إثارة للاهتمام في موسكو منذ بداية القرن الحادي والعشرين

مبنى”ستولنيك” الأكثر أناقة فى موسكو

مبنى “ستولنيك”  فى موسكو

في الواقع  هذا المنزل يجذب الانتباه ، عندما تمشي على طول شارع جانبي هادئ جدا فى وسط البلد فى موسكو، وترى من حولك مبنى قديم من عصر بريجنيف ، ومبنى آخر من ثلاثينيات القرن الماضي ، ومبنى سكني في أوائل القرن العشرين وقصر قديم، وفجأة تقع عينك على شيء يلمع من الزجاج والمعدن والجرانيت بإرتفاع 9 طوابق ، حجم المبنى لا يمكن أن يكون بنى فى شارع ضيق كهذا الذى نمر منه على الإطلاق ولكن  يبدو أن هذا الأسلوب الفائق الضغط قد تم حشره في شارع ضيق فى موسكو يصل ما بين شارعيين رئيسيين فى قلب موسكو ،على الرغم من أن المبنى نفسه يبهر العين مع الانحناءات السلسة والشكل المتناسق جداً ، ولن تخمن ماهذا هل هو مبنى سكنى أم مبنى شركة ؟

تاريخ المكان وقصته

منظر من الخارج “ستولنيك

في نهاية التسعينات ظهر ثلاث مهندسون معماريين شباب هم أندريه سافين، وميخائيل لابازوف ، وأندريه تشيلتسوف،ومن ورائهم رجال أعمال مطورون محترفون هم كونستانتين جوساكوف وفيكتور شتيل  المالكين  لشركة ستولني جراند  والذى إتضح فيما بعد أنهم ممن فكروا فى تغيير الكتلة الرمادية لأغلبية مبانى العاصمة موسكو فى العهد الشوعى ،و يرجع تاريخ المكان إلى  عام ١٨١٢ حيث كان يوجد منزل من طابقين  على نفس الموقع له مدخلان المدخل الأيمن إلى الطابق الأول ، ومدخل آخر من اليسار إلى الطابق الثاني،عاش هنا دكتور فيليب دوبروف مع زوجته كان فيليب دوبروف وزوجته مركز جذب للطبقة الارستقراطية فى زمن الامبراطورية الروسية ،ثم بمرور الزمن  وبالتحديد بهد الثورة البلشفية  تحول إلى شقة جماعية في موسكو، كانت هناك 8 غرف و 25 ساكنًا ، وكانت ربات البيوت تجتمع في مطبخ ضيق طويل كما كان الحال فى بعض البيوت فى بدايات الحكم الشيوعى، وكان الديكور الرئيسي للمسكن عبارة عن مواقد من البلاط الهولندي الفاخر ، ثم  هدم المنزل في أوائل الستينيات ،ثم تحول المكان إلى  أرض فضاء يلعب فيها الأطفال لفترة طويلة ،ثم قامت شركة ستولني جراند  بشراء قطعة الأرض ،وقامت ببناء المكان والذى أصبح سكن و نادي لبعض من رجال الأعمال وفى أقل من  ثلاث سنوات  تم بناء “ستولنيك” عام 2003 ، هيكل خرساني مقوى متآلف ،  الواجهة مع الجرانيت الإيطالي، الديكور الداخلي تم إستخدام الحجر الرخام، وأنواع الأخشاب القيمة (الكمثرى) ، النوافذ عبارة عن نوافذ مزدوجة الزجاج ذات غرفة واحدة مصنوعة من الخشب والألمنيوم، أبواب مصنوعة من الخشب الثمين، تحتوي الشقق في الطابق الثالث على تراسات، العدد الإجمالي للشقق ٢٠ شقة ، ويعتبر المبنى واحداً من أرقى المبانى وأكثرها إنغلاقاً في العاصمة ،لا يوجد أشخاص عشوائيون في هذا المكان حيث يعيش هنا السكان الأصليين الذين إشتروا هذه الشقق حتى اليوم

البنية التحتية

 مساحة اصافية 9870 متر مربع، مسبح ، ساونا ، حمام تركي ، جاكوزي ، مقصورة تشمس اصطناعي ، غرفة مساج ، صالة رياضية ، غرفة ألعاب للأطفال ، غرفة سيجار، الأمن: إدخال البطاقة ؛ المراقبة بالفيديو ؛ أمن على مدار 24 ساعة ؛ خدمة الاستقبال ؛ وتدفئة مركزية خاصة وغلاية مياه مع نظام احتياطي للصيانة الوقائية الحضرية ، وتهوية الإمداد والعادم ، وتكييف مركزي ، ومصاعد واتصالات الألياف البصرية موقف سيارات تحت الأرض لـ 50 سيارة

قد تختلف أو قد توافق لكن هذا هو الواقع فمع تحوّل روسيا من إمبراطورية إلى روسيا الشيوعية ثم روسيا العصرية، ظهرت أشكال جديدة من الفن المعمارى وهكذا هى موسكو مدينة لا تمل منها أبداً

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.