بلاد القياصرة كنوز تاريخية لا نهاية لأسرارها


بلاد مترامية الأطراف شاسعة 17 مليون كيلومترمربع أكبر دولة فى العالم فى المساحة، تمتد من الشمال إلى الجنوب لمسافة تزيد عن 3000 كم، ومن الشرق الى الغرب لمسافة  تزيدعن 10000 كم ،و لديها حدود برية مع 16 دولة، إنها روسيا الساحرة بتنوعها الطبيعي الغني من سيبيريا القطبية المتجمدة إلى الغابات الكثيفة إلى البحار والبحيرات العذبة والانهار ومن الجبال الى الأودية والينابيع والمروج الخضراء والسهول الخصبة التي لا تدرك الابصار نهاياتها،والشواطئ الوادعة برمالها النقية الناعمة التي تعانق المياه الفيروزية لبحر البلطيق والبحرالاسود و بحر أوخوتسك، وتمتلك أكبر احتياطي في العالم من الموارد المعدنية والطاقة، ولديها أكبراحتياطيات العالم من الغابات والبحيرات التي تحتوي ما يقرب من ربع المياه العذبة في العالم الموجودة فى بحيرة البيكال الواقعة فى في جنوب سيبيريا.

السياحة في روسيا أصبحت طموحاً ولغزاً للسائحين العرب، فقد احتلت روسيا المراتب الاولى عالميا على الصعيد السياحي في العقود الثلاثة الاخيرة وتشهد نمواً سريعاً و ملحوظاً بفضل التراث الثقافى والتنوع الطبيعي، كما أن روسيا أصبحت من الدول الأكثر جذبا للسياحة العلاجية، فمن أجل الاسترخاء و الاستمتاع واسترداد الحيوية واللياقة يأتى السائحون إلى منتجعات العلاج الطبيعي حيث توجد ينابيع المياه المعدنية في “منرالنيه فودي ، وسواحل بحر البلطيق في “مقاطعة كالينينجراد” وكذلك الى الانهار ذات المياه المعدنية في “بورياتيا”

واليوم تعد روسيا من بين الوجهات السياحية الأكثر شعبية في العالم،حيث تحتوي البلاد على 23 موقعًا للتراث العالمي لليونسكو، في حين أن العديد منها مدرج في قوائم اليونسكو المؤقتة،كما تقدم روسيا مجموعة واسعة من تجارب السفر عند القيام بالسياحة في روسيا، من رحلات حتى سفوح الجبال المغطاة بالأنهار الجليدية إلى التنزه على طول الخط الساحلي لأقدم بحيرة في الأرض،وتتعدد أنواع السياحة في روسيا منها الآتى:

السياحية الثقافية:

موسكو جوهر روسيا وقلبها وعاصمتها التي تجسد ثقافتها وفنونها وتاريخها والحياة اليومية للشعب الروسي النابضة بالحيوية والجد والحركة والتجديد في كل نواحي الحياة، وتطل هذه المدينة بكل دلال ومهابة على نهر موسكو مما يضفي عليها مزيداً من السحر والجمال، وتجتذب اهتمام المستثمرين ورجال الأعمال لما تتمتع به من بنية تحتية متقدمة وتتيح عدداً كبيراً من الفرص التجارية، وبها يوجد أهم معلم سياحى فى روسيا الكرملين مركز الحكم و رمز موسكو وأيقونتها امام العالم وعلى مدى قرون عديدة ظل مقراً للقياصرة الروس وقصورهم، وتجري فيه إستقبالات رؤساء وملوك دول العالم، وتقام فيه مراسم تنصيب الرئيس الروسي، وارتبط هذا الصرح العريق إرتباطاً وثيقاً بالتاريخ الروسي، ويشُد الانتباه من الخارج، قباباً ذهبية عديدة، وبوابات مبنية على شكل أبراج مدرجة، وجدارمهيب محيط بالكرملين يبعث على الرهبة ،ومباني فخمة تبدو وكأنها غامضه وراء الجدران، وتعطي الأشكال المعمارية المتنوعة للكرملين وديكوراته ولونه الأحمر القرمدى انطباعاً بالقوة والعظمة.

أما واذا كنت من محبى فن البالية الراقى فسوف توفر لك سياحة موسكو افضل الاماكن وهو مسرح البولشوى لمشاهدة عرض بالية بحيرة البجع العالمى ويعتبر هذا المسرح من اجمل ما يوجد فى سياحة موسكو، او زيارة سيركها الغني بفنونه، و يمكنك التجول في شارع أرباط القديم حي الفنانيين والمثقفين الروس منذ زمن القياصره حتى يومنا هذا. واقع الامر انه فى موسكو يوجد العديد والكثير من الشوارع والمناطق والمتاحف التى تستحق الزيارة وإكتشافها والتعرف عليها

الشواطئ والطبيعة الخلابة والمتاحف الأثرية:

أما عن هواة البحر والاستمتاع بأشعة الشمس يمكنهم الطيران من موسكو الى مدينة سوتشي:( ساعتين فقط ) تقع مدينة سوتشي جنوب روسيا وتستقطب عدداً كبيراً من السياح إذ تجمع بين الشواطئ والطبيعة الخلابة والمتاحف الأثرية وغيرها مناخها معتدل على مدار السنة وتشتهر بالمنتجعات الصحية والحدائق والمنتزهات ،أوتتجه إلى زيارة منطقة ” كاريليا” والتى يطلق عليها بـ “رئتي أوروبا” في شمال غرب روسيا على بعد 400 كم من مدينة سانبطرسبرج ستكتشف  سر جمال الحياة التي خلقها الله في هذه الأرض فالمتمتع بجمالها يرى ما لا يمكن رؤيته في أي مكان آخر، ففيها 60 الف بحيرة منها اكبر بحيرتين في اوروبا وهما: لادوجا واونيجا وترتبط البحيرات الكبيرة ببعضها البعض بوساطة الأنهار والتى يصل عددها إلى  27 الف نهر.

اجمل واروع مدن الارض:

اويمكنك العوده للقرون للوراء بزيارة اجمل واروع مدن الارض  سان بطرسبرج، حيث قصور ومتاحف القياصره، وحيث الليالي البيضاء والغسق المخيم على مدينة الجمال لساعات بدل ظلمة الليل، على ضفاف نهر نيفا حيث تتعانق روافده مع الخليج الفنلندى شمال بحر البلطيق ونكتشف أن مدينة سان بطرسبرج هى أكبر عملية بناء فى تاريخ الدولة الروسية الحديثة منذ القرن الثامن عشر .. ولابد من الزائر لتلك المدينة أن يزور متحف الارميتاج فهو واحدا من أهم وأشهر معالم الدولة الروسية ولاتكتمل الزيارة بدون التوجه الى بيترجوف ذات النوافير الرائعة والمبهرة ومشاهدة قصورها التاريخية حيث كانت بمثابة البيت الصيفى للقياصرة .

سياحة المغامرة والترفيه:

يمكنك ايضاً التمتع بجمال قمم جبال القوقاز والتمتع، و هضاب كراسنوياريسك وسهول بيرم وقمم كامتشاتكا وبراكينها وبحيرة بايكال  أكبر بحيرة مياه عذبه في العالم  توفر لك ارقى الاختيارات لكن بـكلفه عاليه والغالي سعره فيه كما يقولون  وإن كنت من هواة التعرف على عادات الشعوب وتقاليدها بمرور سريع وغير مكلف، يمكنك إنجاز ذلك بـ قطع تذكرة قطارترانس سيبيريا (أكبر سرعة في قطع المسافة بين موسكو وفلاديفوستوك، يحققها قطار الركاب رقم 1واسمه ” روسيا”(، فهو يقطع المسافة بين المدينتين على السكة العابرة لسيبيريا خلال 146 ساعة، أي في حوالي سبعة أيام، حيث يتكشف لك جمال هذه البلاد وشعوبها واراضيها بدايه من موسكو القلب النابض مروراً بـ جبال الاورال وبراري سيبيريا نهايه بمدن اقصى الشرق الروسي قريباً من الصين ومنغوليا

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.